حول الدكتور البوفيسور إركان كابتان أوغلو

لقد ولد الدكتور البوفيسور إركان كابتان أوغلو في بالكأسير في سنة 1966 ولقد تخرج من كلية الطب جراح باشا في جامعة إسطنبول في سنة 1990 بعد أنهائه تعليمه المتوسع والإعدادي في باك أسير. وأنهى فترة تدريبه في مشفى المقاطعة في بريطانيا في بيتربورو ومشفى القرية في ليكولين. وأنهى خدمته العسكرية الإلزامية لمدة سنة وأصبح طبيب مختص في جراحة الدماغ والأعصاببعد أنهائه لإختصاصه الذي بدأ فيه في سنة 1992 في مشفى التعليم والدراسات النموذجي في أنقرة. وفي سنة 1997 أصبح رئيس المساعدين في نفس المشفى وقام بعمل دراسة مع الدكتور البروفيسور كارليس تاتور في مجال تأذي النخاع الشوكي وإعادة تشكيله في كلية الطب في جامعة تورونتو. وعند عودته من كندا في عام 1999 لقد تم تعيينه في سمندلية هاكري خلال أول شهر له من أجل تأسيس مشفى الصحراء والعمل بالتعاون مع الهلال الأحمر. وبعد هذه الوظيفة توظف بشكل تطوعي من أجل العمل على زلزال مرمرة في عام 1999

وفي عام 2004 أصبح أستاذ محاضر في علم الأعصاب. وأتم دكتورا في علم الأعصاب المتقدمة في مؤسسة العلوم الصحية في جامعى هاجي تبة بين الأعوام 2000 و2005

وأكتسب لقب دكتور علمي في عام 2005. وأشترك في مشروع علاج الخلايا الجزعية الذاتية في تأذي النخاع الشوكي للإنسان مع العيادات علوم الدم والأعصاب قي كلية الطب في جامعة أنقرة.

وتعين كمساعد للرئيس في العيادة العصبية الأولى في مشفى أنقرة النموذجي الذي كان يعمل به في عام 2009. وأدار عمليات معقدة مثل العمليات المتعلقة بالجمجمة والعمود الفقري والصدمات والأعصاب الوعائية في نفس المشفى لعام 2010. ومن اجل تطوير عمليات الجراحة الفقرية المعقدة قام بعمل دراسات أكاديمية في الفرع العلمي الرئيسي للتشريح في جامعة أنقرة وجامعة أنقرة وجامعة هاجي تابة. ولقد فاز بالعديد من الجوائز كالجائزة البحثية الطبية في المركز الاول في مشفى أجيابدم في عام 2000 من اجل أبحاثه التشريحية للعمود الفقري وتأذي النخاع الشوكيوفي عام 2001 فاز بجائزة البحث العلمي للدكتو ماهر تفروز في جمعية العصبية التركية. وجائزة وايت في جمعية توبيتاك والبحث الدماغي. وفاز بالجائزة الثانية في البحث العلمي كطبيب عصبي شاب في جمعية علم الأعصاب التركية في عام 2002. وفاز في عام 2004 بجائزة يلدز يالشنلار للبحث العلمي أيضا.

وبقد ذهب إلى قبرص في عام 2010 من اجل تأسيس مشفى كلية الطب في جامعة ياكندوغو بإشراف من جامعة هاجيتبة وتعين كبروفسيور هناك وبين الأعوام 2010 و 2015 تواجد كرئيس للفرع الرئيسي العلمي التأسيسي في جامعة ياكندوغو وتواجد أيضا كوكيل لرئيس الأطباء مؤسس في مشفى الأبحاث والتعليم في الجامعة. وتعين في مجلس التحضير للنشر بين أعوام 2000 و2001 في صحف turkısh neurosurgery التركية . وقام المساعدة في تحرير الصحف العصبية التركية بين أعوام 2001 و2006 وعمل الرئاسة للإتحاد العصبين الشباب في جمعية علم الأعصاب التركية بين الأعوام 2000 و2003. وقيم بإختياره لمجلس الأدارة لمجموعة الجراحة العصبية المحيطية والفقرية في جمعية الأعصاب التركية بين الأعوام 2003و2009 واختير مرة أخرة لكي يكون في مجال الأدراة لنفس المجموعة في عام 2013 مرة أخرى. وأصبح رئيس لمجلس الرئاسة لنفس المجموعة في 2015. ورشح لكي يكون في الإدارة للجمعية الأكاديمية للأطباء العصبيين في عام 2018. ولقد تم تعيينه في فرع التعليم الرئيسي للعلم الاعصاب في كلية الطب في جامعة مرمرة في عام 2015. وتم ترشيحه لرئاسة الفرع. وقم بتولي وظيفة الإدارة في المؤسسات العلمية العصبية في نفس التاريخ. وأنتهت فترة رئاسته في للفرع في عام 2018 وخرج من وظيفته متقاعد من رئاسة المؤسسة التعليمة للعلوم العصبية ومن كونه عضو للتعلليم في كلية الطب. وخلال فترته في جامعة مرمرة قام بعمل دراسات وأبحاث تجريبة في مجالات جراحة التشوهية للعمود الفقري مثل skolyoz , kifoz  والجراحة التظيرية الصدرية للعمود الفقري وجراحة الأورام العجزية وتواجد في جراحات معقدة ةقام بعمل دراسات وأبحاث تجريبة في مجال أعادة إنشاء وعلاج للخلايا الجزعية في حالات تأذي النخاع الشوكي. ووهو مستمر حاليا بعملياته وتدريبه العيادي من خلال أبحاثه الأكاديمية العالمية والوطنية في جامعة باشكنت وفي عيادته الخاصة. ولقد تعين لمدرس ومحاضر في العديد من الإجتمعات والدورات العالمية والوطنية. وكان هناك أكثر من 100 محاضر حضر هذه الإجتماعات وله 65 كتابة أكاديمية عالمية و35 كتابة اكاديمة وطنية وله تحريح 7 كتب وعندخه 52 قسم كتب. وكان له وظيفة في لجنة التنظيم في خمس من الإجتماعات العالمية و22 من الإجتماعات الوطنية. وله عضويات في كل من إتحاد الأطباء الأتراك وإتحاد الأطباء الأتراك في قبرص وجمعية الأعصاب التركية وجمعية العمود الفقري التركة وايروسباين وا او سباين وأكاديمة علم الأعصاب التركية. البروفيسور الدكتور إركان كابتان أوغلو متزوج من البروفيسورة الدكتورة أسلي كابتان أوغلو الموظفة في الفرع الرئيسي العلمي لطب الجلد وعندهم فتاتان.